مجموعة ساعات «Navitimer 8» من «بريتلينغ».. تصميم مميز وتقاليد عظيمة

العلامة بريتلينغ (Breitling)، مُصنِّعة الساعات التي ذاع صيتها بفضل كرونوغرافاتها وروابطها القوية مع الطيران، طرحت للتوّ مجموعةَ ساعاتٍ جديدة، وهي نافيتايمر 8 (Navitimer 8).

ويشير الرقم 8 في هذه المجموعة إلى قسم Huit Aviation Department الذي تمّ إنشاؤه في العام 1938 لصناعة الساعات المستخدمة في قمرات قيادة الطائرات، وكذلك الساعات الكلاسيكية الخاصّة بالطيّارين المدنيّين والعسكريّين.

وفي تلك الفترة، اختار ويلي بريتلينغ الاسم «ويت» (Huit)، وهي كلمةٌ فرنسيّة تعني «ثمانية»، للإشارة إلى احتياطي الطاقة الذي توفّره ساعاته التاريخية المستخدمة في قمرات قيادة الطائرات.

السيد جورج السيد جورج كيرن، وهو المدير التنفيذي الجديد لبريتلينغ (Breitling) منذ صيف العام 2017، متحمّسٌ للغاية لمجموعة الساعات الجديدة. ويقول في هذا الصدد: «مع نافيتايمر 8 (Navitimer 8)، لا نكَرِّم تراثَنا الغنيّ فحسب، بل دورنا الرياديّ في صناعة الأجهزة الكرنوغرافية أيضًا.

وتكرّم نافيتايمر 8 (Navitimer 8) ماضينا وتقوم في الوقت نفسه بشيء أهمّ بكثير؛ فهي تفتح البابَ لمستقبلٍ مثير للغاية».

نافيتايمر 8 (Navitimer 8) – تَمُدُّ جِسراً بين الماضي والمستقبل

تقدّم مجموعة نافيتايمر 8 (Navitimer 8) خمسة طرازات مختلفة تعدُّ الوريثات الحقيقيّة لأغنى تقاليد الطيران في عالم صناعة الساعات، وتستمدّ إلهامَها بشكلٍ كبيرٍ من الخصائص المُمَيِّزة لتصاميم بريتلينغ (Breitling)، ومن المواصفات التقنية لأولى الساعات المستخدمة على متن الطائرات وساعات يد الطيّارين، وكذلك من الالتزام بالجودة الذي أظهره قسم Huit Aviation Department.

ويجدر بالذكر أنّ قسم Huit Aviation تميّز بإخضاع منتجاتِه لسلسلةٍ من الاختبارات الصارمة. فقد كان يعرّض كلّ ساعة من ساعاته لدرجات حرارة واهتزازات قصوى قبل المبادرة بفحص دقّة حسابها للوقت بواسطة راسم الذبذبات. وكُلّل بالنجاح التزام القسم بالجودة، فقد استرعى على الفور انتباه الطيّارين العسكريين، وتسلّم، قبيل اندلاع الحرب العالمية الثانية، طلبيّةً كبيرةً لتزويد القوّات الجويّة الملكيّة البريطانيّة بالكرونوغرافات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق